ناقش استخدامات الذكاء الاصطناعي في تطوير حلول صناعية وأمنية ومجتمعية

9 شهور

 

ناقش استخدامات الذكاء الاصطناعي في تطوير حلول صناعية وأمنية ومجتمعية

مؤتمر تقنية المعلومات بكليات التقنية يعرض 66 بحثاً محلياً وعالمياً حول مستجدات الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته

نظمت كليات التقنية العليا مؤتمر تقنية المعلومات للذكاء الاصطناعي 2018،  والذي عقد على مدى يومين بكليات التقنية بدبي ، وتم خلاله عرض 66 بحثاً محكماً لأكثر من 90 باحثاً من مؤسسات أكاديمية محلية ودولية والتي ناقشت الذكاء الاصطناعي ومستجداته وتطبيقاته في مجالات الصحة والتعليم والصناعة والخدمات الحكومية والخاصة والطرق والمواصلات والخدمات المالية، وأقيم المؤتمر برعاية IEEE  و IBM .

 

وافتتح المؤتمر سعادة الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا بحضور الدكتور حمد العضابي العميد التنفيذي لبرنامج علوم الكمبيوتر والمعلومات والإعلام التطبيقي، وأعضاء الهيئة التدريسية بمشاركة باحثين من عدد من الجامعات العالمية.

واكد الدكتور الشامسي على أهمية هذا المؤتمر كونه يتماشى مع التوجهات العالمية والاهتمام المحلي فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، الذي بات يمثل جزءاً من الجهود البحثية والتطويرية لمختلف قطاعات العمل والصناعة الباحثة عن حلول متطورة للتحديات التي تواجهها، وكليات التقنية العليا تولي لموضوع الذكاء الاصطناعي أهمية كبيرة على عدة مستويات، منها ما يتعلق باستثمار التطورات في هذا المجال على مستوى تطوير منظومة التعليم، حيث تحمل الرؤية المستقبلية للكليات إمكانية الاستفادة من الذكاء الاصطناعي في تحليل “البيانات الضخمة ” الخاصة بالطلبة وإعداد منهاج دراسي فردي لكل طالب وتمكينه من الحصول على شهادة علمية تتوافق مع ميوله وقدراته.

B81I7399_1 copy

 

وأشار الدكتور الشامسي، الى تركيز الكليات على تقديم المساقات وورش العمل التدريبية وبناء الشراكات التي تعزز من مهارات الطلبة فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، بالإضافة الى تشجيع الأبحاث التطبيقية التي تركز على توظيف الذكاء الاصطناعي في ايجاد حلول وتطوير خدمات لقطاعات العمل والصناعة الحيوية، وتشجيع الطلبة على أن يكونوا جزءاً من هذه الأبحاث، مثمناً جهود القائمين على تنظيم المؤتمر وكافة المؤسسات الأكاديمية المشاركة والتي حرصت على إثراء المؤتمر بالابحاث والمستجدات بما يجعل من هذا الحدث منصة للباحثين والطلبة وسوق العمل للتعرف ومناقشة المستجدات في مجال الذكاء الاصطناعي.

 

وتحدث خلال المؤتمر عدد من الباحثين والمختصين من جامعات عالمية حيث عرض البروفيسور سام كيونج من جامعة  City Universityفي هونج كونج، أحدث بحوثه في مجال تطوير تشفير و ضغط الفيديو باستخدام تقنيات تعتمد على البيانات و نماذج متطورة، وتطرق في بحثه الى التحديات الحالية في مجال تحليل صور الفيديو ذات الجودة العالية و التقنيات التي طورها للحصول على دقة عالية و بأقل حجم تخزين وأعلى قدرات تحليلة.

 

كما تناول البروفسور بيدرو  لوبيز، من جامعة كارلوس الثالث في إسبانيا، كيف يمكن ان يساعدنا الذكاء الصناعي لتطوير حلول أمنية باعتماد الإشارات البيولوجية الصادرة من جسم الإنسان، متحدثاً حول التحديات الأمنية للأجهزة التي يمكن أن يرتديها الإنسان و الطرق التي طورها لزيادة أمن هذه الأجهزة عن طريق استخدام الإشارات البيولوجية مثل نبض القلب لتوثيق الاتصال بهذه الأجهزة و تقليل المخاطر التي قد تنجم عن طريق تدخل شخص خارجي للتحكم في هذه الأجهزة.

 

بينما استعرض السيد/ اقبال علي خان من شركة أي بي إم،التطورات التقنية و تأثيرها على الصناعة و بيئة العمل، من خلال استخدام  تقنية البلوكتشين كمثال لهذه التغيرات وما تقدمة هذه التقنية للقطاعات المختلفة من زيادة في الثقة،وسرعة في التنفيذ، وتوثيق للإجراءات.

 

وتحدث البروفسور براين فونسيكا من جامعة فلوريدا الدولية عن التطور السريع في الذكاء الاصطناعي و أهمية تطوير السياسات واللوائح التي تتوافق مع ابتكارات الذكاء الصناعي و إيجاد طرق فعالة تساعد في تحقيق فوائد الذكاء الاصطناعي مع التخفيف من الآثار الواسعة النطاق التي ستتركها على خريجي الجامعات و الوظائف المتعلقة بذلك.

 

وخلال يومي المؤتمر قام الحضور بمناقشة 66 ورقة بحثية محكمة في 7 محاور رئيسية.  و ستكون هذه البحوث متوفرة عبر قاعدة بيانات IEEE xploreالدولية.

B81I7456 copy

الدكتور الشامسي خلال تكريم الطالبات الفائزات بأفضل بحث طلابي.

وفي إطار تشجيع طلاب الجامعات على المشاركة في البحث العلمي و اكتساب مهارات التشارك و النقاش البناء فقد تم عرض بوسترات من بحوث طلابية، وقام الباحثون المشاركون في المؤتمر باختيار أفضل بوستر بحثي مقدم من الطلاب.  وقد فازت طالبات كليات التقنية بدبي بالمركز الاولوهن كل من (فاطمة علي و سلامة فيصل ، وأمينة صالح، ومهرة الريس) وذلك عن بحثهن حول “مقارنة بين الدراسة في الصفوف العادية والصفوف الدارسية القائمة على تقنية الواقع الافتراضي” والتي توصلن  من خلاله الى ان صفوف الواقع الافتراضي تكون أكثر فاعلية مع الطلبة الدارسين في برامج الماجستير.

وفي ختام المؤتمر قام سعادة الدكتورعبداللطيف الشامسي بتكريم المتحدثين الرئيسين والفائزين بالمركز الاول في بحوث الطلاب.