استعداداً للاحتفال بيوم العلم كليات التقنية العليا تتسلم أكثر من 230 علم من مؤسسة “وطني الامارات” تضامنا مع حملة “حماة العلم”

3 سنوات

تسلمت كليات التقنية العليا أكثر من 230 علما من اعلام دولة الامارات ضمن مباردة “حماة العلم” التي تنظمها مؤسسة وطني الامارات بمناسبة قرب الاحتفال ب “يوم العلم” ،حيث قام سعادة ضرار بالهول الفلاسي مدير عام مؤسسة وطني الإمارات بتسليم الاعلام الى سعادة الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا في احتفال أقيم بهذه المناسبة في مقر كلية دبي للطالبات بحضور أعضاء من مؤسسة وطني الإمارات ، وعدد من مديري كليات التقنية العليا واعضاء من الهيئتين الادارية والتدريسية.

حيث قام بالهول بتسلم الاعلام الى مدير مجمع كليات التقنية العليا، ومن ثم تسليم مدراء الكليات ال 17 على مستوى الدولة او ممثليهم الاعلام الخاصة بكل كلية ليتم رفعها خلال الاحتفال بيوم العلم، في اطار سعي مؤسسة وطني الامارات لتوزيع 15 ألف علم، مع حلول الثالث من نوفمبر المقبل ضمن حملة “حماة العلم” للدخول الى موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

وبهذه المناسبة عبر الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا عن حرص كليات التقنية العليا على المشاركة في مختلف الفعاليات والمناسبات الوطنية التي تساهم في تأكيد الدور الذي تلعبه الكليات في بناء شخصية الطالب وتعزيز المواطنة الصالحة لديه، مشيرا الى أن تعاونهم مع مؤسسة وطني الامارات في حملتها “حماة العلم” امر ضروري يعكس التزام الكليات بأداء دورها المجتمعي والوطني، وحرصها على مشاركة كافة العاملين بها والطلبة في مناسبة “يوم العلم” الذي سيتم الاحتفاء به في كل الكليات على مستوى الدولة.

وثمن د. الشامسي جهود مؤسسة وطني الامارات وحرصها على تعزيز الهوية الوطنية ونشر مفاهيم الانتماء والولاء والمسؤولية المجتمعية و التكاتف الاجتماعي، واهتمامها في ضوء ذلك باطلاق المبادرات الرائدة التي تساهم في تحقيق تلك الأهداف ، معتبرا أن كليات التقنية العليا ومختلف مؤسسات التعليم تحرص عادة على التفاعل مع هذه المؤسسات والمبادرات الوطنية من منطلق المسؤولية تجاه بناء أجيال اليوم وتنشئتهم على حب الوطن والولاء له.

DSC_9235

من جانبه عبر ضرار بالهول الفلاسي مدير عام مؤسسة وطني الامارات، عن فخره بالشراكة مع كليات التقنية العليا التي يعتز بأنه احد خريجيها، مشيرا الى سعادته الكبيرة خلال حفل توزيع الاعلام على ممثلي الكليات ال17 على مستوى الدولة، مضيفا، أن التعاون مع كليات التقنية العليا مستمر في ظل حرص الجانبين على اعداد الأجيال القيادية الشابة التي تتمتع بالمواطنة الصالحة.

واوضح بالهول، أن مؤسسة وطني الامارات، نجحت الى الآن ومنذ اطلاقها حملة “حماة العلم” في توزيع ما يقارب من ال 7 آلاف علم ،في ظل هدفهم الى الوصول لتوزيع ١٥ ألف علم بحلول تاريخ ٣ نوفمبر للدخول إلى موسوعة جينيس للأرقام القياسية، معتبرا أن سعيهم لتحقيق هذا الانجاز يعكس حرص المؤسسة على تأكيد معنى العلم في نفوس الطلبة والشباب وغرس المفاهيم الوطنية التي يعكسها والتي تعبر عن وحدة الامارات وتكاتفها وتلاحم شعبها خلف قيادته الرشيدة حفظها الله.

هذا وتقدمت كليات التقنية العليا وكافة العاملين بها بالشكر الجزيل لمؤسسة وطني الإمارات على ما تقدمه من جهود لتعزيز الهوية الوطنية وتشجيع الشباب على العطاء للمجتمع وخدمة الوطن.