اجتماع مجلس امناء كليات التقنية العليا يناقش استراتيجيته للخمسة اعوام المقبلة

4 سنوات

استهل مجلس امناء كليات التقنية العليا صباح اليوم اجتماعه السنوي للعام  الدراسي الجديد  (2015/2016) برئاسة معالي محمد عمران الشامسي رئيس مجمع كليات التقنية العليا بالوقوف دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء الامارات البواسل بحضور أعضاء مجلس الأمناء والدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا.

وعبر أعضاء مجلس الأمناء عن فخرهم بشهداء الامارات من قواتنا المسلحة الباسلة  الذين سطروا بدمائهم الطاهرة ملحمة من البطولة في سبيل نصرة الحق ومساندة اهلنا في اليمن  الشقيق ، وأن شعب الامارات يجتمع على قلب رجل واحد خلف قيادته الرشيدة .

واكد المجلس وقوفه الى جانب أسر الشهداء الذين يفخر بهم الوطن وبتضحياتهم التي لا تنسى وستحفر في الذاكرة لتؤكد دور الامارات العظيم في الدفاع عن الحق و الأمن القومي العربي ، وان كليات التقنية ستكون جزءا فاعلا من كافة المبادرات الوطنية  التي أطلقتها القيادة الرشيدة لدعم أسر الشهداء وأبنائهم، كما وجه مجلس الامناء الى تشكيل فرق من كليات التقنية على مستوى مختلف امارات الدولة  تضم اعضاء من الهيئتين الادارية والتدريسية والطلبة ، لزيارة خيام العزاء ومساندة اسر الشهداء في مصابهم بما يعكس تلاحم ابناء الامارات وان البيت متوحد دائما .

هذا وناقش اجتماع مجلس الامناء استراتيجية كليات التقنية العليا للخمسة اعوام المقبلة بما يتماشى مع رؤية الامارات 2021 ، ووجه الى وضع خطط وبرامج للارتقاء بمخرجات التعليم والمتطلبات المهارية التي تمكن الطلبة من الانخراط في سوق العمل وفقا لمعايير الهيئة الوطنية للمؤهلات .

كما بحث المجلس موضوع الاعتماد الأكاديمي لبرامج الكليات مؤكدا ضرورة المتابعة الحثيثة  للاجراءات اللازمة  ومتطلبات الاعتماد الأكاديمي ، واطلع المجلس ضمن جدول اعماله على تقارير كليات التقنية لإعداد الطلبة والتخصصات المختلفة ، موجها للعمل على توفير البرامج الجديدة وفقا لمتطلبات سوق العمل وبما يتماشى مع الرؤى والخطط التنموية بالدولة ، وتعزيزها بكافة الخدمات والمرافق ذات الجودة العالية ، وذلك لدعم مسيرة الكليات في  الاعداد الجيد للطلبة وفق أرقى المعايير بما يسهم في تحقيق  فلسفة كليات التقنية العليا القائمة على تأهيل مخرجات وطنية تكون الخيار الاول لمؤسسات العمل بمختلف قطاعاتها ، خاصة كون الكليات تمثل أكبر مؤسسة للتعليم العالي على مستوى الدولة.