مدير مجمع كليات التقنية العليا يؤكد أهمية إجراء مراجعة دورية للتخصصات الأكاديمية

3 سنوات

أكد الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا أن تطور متطلبات سوق العمل يفرض على إدارات الكليات كافة مسؤولية مضاعفة لتلبية الاحتياجات من الخريجين المؤهلين للعمل في القطاعين الحكومي والخاص .

وقال الشامسي خلال لقائه طلاب وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية في كليات التقنية العليا للطلاب في دبي ان مراجعة المنهاج الدراسي والتخصصات المعتمدة في الكليات أمر ضروري وحتمي في ظل تسارع وتيرة النمو والتطور التي تشهدها الدولة في الوقت الحاضر وأن هذه المراجعة الدورية تساهم بصورة كبيرة في مواكبة الكليات لخطط وبرامج النمو في الدولة.

ويأتي لقاء مدير مجمع كليات التقنية العليا مع الطلبة وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية في كلية دبي للطلاب ضمن برنامج زيارات ميدانية دورية إلى الكليات في جميع مناطق الدولة بهدف التواصل مع طلبة الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية لاستقصاء آرائهم والتعرف على التحديات التي تواجههم وإعطائهم الفرصة لعرض مقترحاتهم بهدف الوصول للحلول المناسبة وفق أفضل الممارسات للارتقاء بالعملية التعليمية ومخرجاتها .

وقام الدكتور الشامسي بإطلاق برنامج عمل للوقوف على جميع احتياجات الطلبة وفتح باب المناقشة الدائمة لقضاياهم ووجه بتشكيل فريق لتنظيم هذا البرنامج يضم كبار المسؤولين في الكليات وبإشرافه المباشر على أن يضع هذا الفريق نصب عينيه التواصل مع طلبة كليات التقنية العليا عن كثب والتعرف على احتياجاتهم واهتماماتهم بهدف إدخال التحسينات التي يوصى بها ووضع الخطط التطويرية الملائمة.

ولفت الدكتور الشامسي خلال لقائه الطلاب والمدرسين في كلية دبي للطلاب إلى أن منهجية العمل في كليات التقنية العليا ستعمل على تأمين التواصل مع جميع الطلبة والموظفين بشكل مباشر وأن العمل على ترتيب الأولويات يأخذ أهمية بالغة في الوقت الحاضر .

وقال مدير مجمع كليات التقنية العليا إنه تم تشكيل فريق عمل متخصص لتلمس الاحتياجات المختلفة لدى طلبة الكليات والعمل على تلبيتها بالسرعة الممكنة وبحسب الإمكانات المتاحة حيث ستغطي زيارات هذا الفريق إلى الكليات محاور عدة منها عملية التعليم والتعلم والموارد والخدمات التعليمية والمرافق والتقنيات المتوفرة وغيرها من الخدمات الطالبية.

وأكد الشامسي أن الارتقاء بعملية التعليم والتعلم ومواصلة العمل على تميز مخرجات التعليم من أولويات كليات التقنية العليا وأن الباب مفتوح لدى الطلاب والطالبات والمدرسين والإداريين للمشاركة في عملية التطوير الشاملة للكليات وهي عملية مستمرة لمواكبة التطورات والتحديثات المحلية والعربية والعالمية في القطاع الاكاديمي .

وأشاد أعضاء مجلس الطلبة في كلية دبي التقنية للطلاب بالتجربة الجديدة للحوار المفتوح في الكليات التي أتاحها مدير مجمع كليات التقنية العليا.

وقال منصور المخزومي نائب رئيس مجلس الطلبة إن اللقاء مع مدير مجمع كليات التقنية العليا شكل أهمية قصوى لإتاحته المجال للطلاب لفتح حوار شامل حول القضايا التي تهم الجميع في الحرم الجامعي.