محمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة تُطوِّر قواتها المسلحة لتكون الدرع الحامية والعين الساهرة على حدود وأمن الوطن

9 سنوات

أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظه الله تسعى دائما لتطوير وتحديث قواتها المسلحة ورفدها بأحدث وأنسب صنوف الأسلحة لتكون الدرع الحامية لسياج الوطن والعين الساهرة على حدوده وأمنه.

جاء ذلك خلال حضور سموه صباح أمس حفل تخريج دورتي المرشحين الطيارين الـ40 والمرشحين الجويين السابعة ودورة الطيارات الثانية الذي أقيم تحت رعاية سموه في مقر كلية خليفة بن زايد الجوية بمدينة العين .

تفخر كلية خليفة بن زايد الجوية ببدء تنفيذ مشروع التعليم الجامعي للمرشحين العسكريين كافة من خلال عقد شراكة علمية مع كليات التقنية العليا لتكون المشرف أكاديمياً على تنفيذ برامج الكلية ومنح شهادة البكالوريوس في علوم الطيران في تخصصات علمية رئيسة عدة تخدم القوات المسلحة وتعزز عمل القوات الجوية والدفاع الجوي للدولة.

مشروع التعليم الجامعي

رفع قائد الكلية العميد الركن طيار عبد الله سعيد جروان الشامسي في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة أسمى آيات التهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظه الله بمناسبة تخرج كوكبة جديدة من الضباط صقور الجو حماة الوطن في كلية خليفة بن زايد الجوية “لتكون بين يدي قيادة الدولة لتساهم في الذود عن إماراتنا الغالية وأرضنا الحبيبة”.

وأشار قائد الكلية إلى أن من بين هؤلاء الخريجين ضباطاً طيارين من مملكة البحرين الشقيقة والمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.

وأضاف أن كلية خليفة بن زايد الجوية تفخر ببدء تنفيذ مشروع التعليم الجامعي للمرشحين العسكريين كافة من خلال عقد شراكة علمية مع كليات التقنية العليا لتكون المشرف أكاديمياً على تنفيذ برامج الكلية ومنح شهادة البكالوريوس في علوم الطيران في تخصصات علمية رئيسة عدة تخدم القوات المسلحة وتعزز عمل القوات الجوية والدفاع الجوي للدولة.

وقلد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أوائل الخريجين أوسمة التفوق والجوائز التقليدية، بينما جرت مراسم تسليم وتسلم علم الدورة من الدورة الأربعين إلى الدورة اللاحقة وتأدية القسم الخاص بهذه المراسم ، بينما هتف الخريجون ثلاثا بحياة صاحب السمو رئيس الدولة، وغادر طابورهم ميدان الاحتفال في استعراض بعد استئذان قائد الطابور من سمو راعي الحفل.

المصدر: جريدة الاتحاد